هافنغتون بوست
حذر البيت الأبيض الحكومة التركية من أن الحرب ضد تنظيم "داعش" يجب أن تكون "موجهة بعناية" وأن لا تذهب بعيداً ويتم استهداف الكرد من خلالها. ويعتبر الكرد حلفاء فعالين للولايات المتحدة الأمريكية على الأراضي السورية وهم القوة الوحيدة التي تحقق انتصارات كبيرة ومستمرة ضد تنظيم "داعش". ولكن الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، وهو قومي متشدد يعتبر الكرد في كلا البلدين سوريا وتركيا، أعداءً للدولة التركية.

اِقرأ المزيد...

بمشاركة عدد من الباحثين المختصين يقيم المركز الكردي للدراسات في ألمانيا ندوة علمية موسعة بمناسبة مرور مائة عام على اتفاقية سايكس ـ بيكو والتي أدت إلى تكريس واقع تجزئة كردستان، وأعترفت بالدول الحالية التي تقتسم الشعب الكردي وتنفي وجوده وتتعامل معه بالحديد والنار.
وستتناول الأبحاث المحاور التالية:

اِقرأ المزيد...

جهاد حمي – موقع (القضية الكردية)
كانت ولا تزال إستراتيجية حزب العدالة والتنمية AKP، تعتمد على التخويف والإرهاب ضد الكرد داخل حدود أراضيهم المحتلة. هذه الإستراتيجية بُرهِنَت من خلال قتله للكرد بغض النظر عن أعمارهم، بالإضافة إلى استهدافهم للنساء والأطفال الكرد بشكل خاص، في الوقت الذي تحولت المدارس إلى ثكنات عسكرية تسرح فيها القوات الخاصة التركية ببث الذعر في نفوس الأطفال، متخذاً من غرفها نقاط ارتكاز لمهاجمة القرى والمدن المكتظة بالأهالي على وقع أصوات قذائف الدبابات وشتى صنوف الأسلحة الثقيلة التي تخترق جدران المنازل المدنيين تاركاً أطلالاً خلفه، وذلك بترسيم هوية العسكرتاية التركية، مفضية مساحة استباحية موزعة أمام عناصر الأمن والفرق الخاصة والمليشيات المرافقة بتعرية النساء الكرديات عقب تمثيل بجثثهن، تظهر خلاصة هذه النتائج المروعة بصورة تقريرية في باطن عقلية أبوية (سلطوية مطلقة)، عنصرية تسلطية، متشابكة بعمق مع طبيعة الأدوات التسلطية لنظام الدولة القومية.

اِقرأ المزيد...

بلومبيرج
يقول أحد كبار مساعدي الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، إن الحكومة التركية عازمة على اجتثاث حزب العمال الكردستاني الانفصالي PKK، نافياً إمكانية أن يتم حل مسألة التمرد الكردي عبر محادثات السلام. ويضيف المستشار إيلنور جفيك قائلاً  وذلك خلال لقاء معه في القصر الرئاسي بالعاصمة التركية أنقرة " أردوغان لن يتأثر بدعوات إعادة إحياء المفاوضات مع حزب العمال الكردستاني المحظور. حزب العمال وبوضوح يفقد الأرض "، ويقود الحزب قتالاً ضد الدولة التركية منذُ أثنين وثلاثين عاماً والحزب مصنف على لائحة الإرهاب الدولية لدى كلٍ من الولايات المتحدة الأمريكية والاتحاد الأوروبي، ويكمل المستشار حديثه بالقول "رجب طيب أردوغان عازم على المضي قدماً للتخلص من حزب العمال في كل مكان داخل تركيا وإنهائه تماماً وإلى الأبد".

اِقرأ المزيد...

سيهانوك ديبو
لو تصالح عموم السوريين مع أنفسهم أولاً وثانياً مع الآخر المختلف؛ لخرجوا إلى نتيجة عملية تكاد تكون الغاية نفسها والترجمة المتطابقة مع النتيجة النظرية للحراك الثوري السوري منذ أكثر من خمس سنين بمفاد (الشعب يريد التغيير)؛ وبأن النتيجتين النظرية والعملية المؤديتان إلى التغيير تم تحقيقهما بغالبه في روج آفا- شمال سوريا. وبالرغم من التشويش الكبير المتحصل؛ إعلامياً؛ شعبوياً؛ نظرياً؛ ميدانياً؛ عسكرياً..

اِقرأ المزيد...

الملك السعودي سلمان في تركيا. الرئيس التركي في أنقرة قلّد الملك السعودي ميدالية الدولة التركية. حسناً، هل تعرفون أنه قبل 196 سنة من الأن، تم إعدام عبدالله بن سعود الجد الأكبر للملك السعودي سلمان. فقد كبّلوه بالقيود في عنقه ومن ثم طافوا به في شوارع العاصمة العثمانية اسطنبول قبل أن يتم ضرب عنقه وقطع رأسه في ساحة السلطان بيازيد في اسطنبول وبحضور السلطان العثماني آنذاك محمود الثاني.

اِقرأ المزيد...

جميل باييك *
يٌعتبر العراق ساحة الحرب الأولى والأكثر ضراوة في الشرق الأوسط. تٌعتبر المذهبية هي العائق الأكبر وراء عدم وضع حد لهذه الحرب المستعرة. المحور السني الذي تقوده كل من تركيا والسعودية، والمحور الشيعي الذي تقوده إيران، يتحاربان على الساحة العراقية. كذلك يحدث الأمر في سوريا، والتي حولها هؤلاء إلى ساحة لتصفية حسابات وإلى حرب بالوكالة، قضت على هذه البلاد وجعلتها خرابا في خراب. في كل من العراق وسوريا حدثت انقسامات وتصدعات مذهبية خطيرة للغاية.

اِقرأ المزيد...

صلاح الدين ديمرتاش – الرئيس المشترك لحزب الشعوب الديمقراطية HDP
خلال زيارته الأخيرة إلى العاصمة الأمريكية، واشنطن، أذاق الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الأمريكيين بعضاً من سياساته التي يستخدمها في التعامل مع المواطنين في بلاده. حيثُ اعتدى حراسه على المراسلين الصحفيين أمام مبنى إحدى المؤسسات البحثية الأمريكية تزامناً مع تجول سيارة مضاءة كتب عليها "الحقيقة + السلام = أردوغان" في شوارع العاصمة الأمريكية واشنطن. وعبر العديد من صناّع القرار الأمريكيين عن ذعرهم من مساعي أردوغان للقضاء على ما تبقى من حرية التعبير في تركيا. وحتى أنّ الرئيس الأمريكي، باراك أوباما اعترف قائلاً إنه "قلق" من المنحى الذي تسير فيه تركيا، حليفة واشنطن في الناتو.

اِقرأ المزيد...

نيويورك تايمز - صالح مسلم (الرئيس المشترك لحزب الاتحاد الديمقراطي PYD )
من المقرر أن تستأنف الأمم المتحدة خلال الأسبوع الجاري محادثات السلام السورية، وتبدأ جولة جديدة من المفاوضات لرسم خارطة طريق نحو مستقبل ديمقراطي يعم بالسلام في سوريا. ولكن وبتصرف لا مسؤول ولا عقلاني لن يتم دعوة الممثلين الشرعيين لمنطقة كبيرة محكومة ديمقراطياً للمشاركة في المحادثات. وتقع هذه المنطقة في الجزء الشمالي من سوريا، ويطلق عليها أسم روج آفا، وعلى الرغم من الوصف الشائع للمنطقة على أنها "كردية" إلا أنها محكومة بشكل واسع من قبل الكرد، العرب والمجموعات العرقية الأخرى الموجودة في المنطقة. أضف إلى ذلك، أن قوات الدفاع التابعة لـ روج آفا تقاتل ضمن صفوف قوات سوريا الديمقراطية المدعومة من الولايات المتحدة الأمريكية والتي تقدمت نحو الرقة، المدينة التي تعتبر مركز ثِقل تنظيم "داعش" في سوريا.

اِقرأ المزيد...

فهيم تاشتكين – المونيتور
تحاول الولايات المتحدة الأمريكية، إيجاد خُطة تُرضي بها أنقرة وبنفس الوقت تسمح للكرد المشاركة والمساعدة بطرد تنظيم "داعش" من منطقتي (جرابلس – منبج)، شمال سوريا. ويشكل رفض تركيا للمشاركة الكردية في عملية التحرير خلافا بينها وبين واشنطن ويزيد من عداء تركيا للكرد في روج آفا (كردستان سوريا). وتصر أنقرة على تنفيذ خطة عسكرية تكون وحدات حماية الشعب (YPG) التابعة لإقليم روج آفا خارج المعادلة. ربما تمضي الولايات المتحدة الأمريكية قدماً في خطة تأخذ بعين الاعتبار الحساسيات التركية من خلال جعل الوحدات أقل ظهوراً، ولكن ستبقى الوحدات الكردية تلعب دوراً رئيسياً في المعركة على الأرض.

اِقرأ المزيد...

 

 

جميع حقوق النشر محفوظة للمركز الكردي للدراسات

اي نشر او نسخ للمقالات والدراسات الخاصة للمركز دون أخذ الاذن يعرض الجهة الناشرة للمسائلة القانونية حسب القوانين الالمانية

 

© NLK 2014

.......................................

info@nl-k.net

http://www.nlka.net