هيئة التحرير | واشنطن بوست
شهدت سوريا تصعيداً خطيراً للأعمال العدائية التي تشمل قوى خارجية، بما في ذلك الولايات المتحدة، ففي الأسبوع الفائت، هاجمت قوة موالية لحكومة بشار الأسد، القوات الكردية المدعومة من الولايات المتحدة، ما إستَدعى رداً أمريكيا جوياً ومدفعياً مُدمراً. وبعد مرور ثلاثة أيام على الهجوم، تبادلت إسرائيل وسوريا وإيران الضربات بعد دخول طائرة استطلاع إيرانية الأجواء الإسرائيلية ؛ وأُسقطت طائرة إسرائيلية فيما بعد. وفي غضون ذلك، تواصل تركيا مهاجمة الجيب الكردي الواقع على حدودها وتهدد بمهاجمة منطقة أُخرى، حيث تتواجد القوات الأمريكية. وفي سياق متصل، تواصل القوات الروسية وقوات النظام سحق مواقع المتمردين شرق دمشق وفي محافظة إدلب الشمالية بمختلف أنواع الأسلحة، ومن ضمنها الأسلحة الكيميائية.

اِقرأ المزيد...

الكاتب : باتريك كوبرن
يقول مقاتل سابق من داعش للإندبندنت إن تركيا تستخدم اسم الجيش السوري الحر المدعوم من الغرب حالياً لإخفاء استخدامها للمرتزقة الجهاديين.
وتقوم تركيا بتجنيد مقاتلي داعش والاحتفاظ بهم لغزوها لمقاطعة عفرين الكردية في شمال سوريا وفقا لمصدر سابق من داعش.
وقال فرج وهو مقاتل سابق من داعش والذي لا يزال على اتصال وثيق مع الحركة الجهادية أن معظم الذين يقاتلون في عفرين ضد وحدات حماية الشعب (YPG) هم دواعش على الرغم من ان تركيا قد دربتهم لتغيير تكتيكاتهم الهجومية.

اِقرأ المزيد...

الكاتبة: آمبرين زمان | نيويورك تايمز
ازدادت حدة الصراع بين تركيا والكرد منذ أن بدأت أنقرة عملية عسكرية ضد مقاطعة عفرين الكردية في 20 كانون الثاني 2018. وتقع المقاطعة تحت سيطرة وحدات حماية الشعب الكردية، التي تعتبر الشريك الأساسي للولايات المتحدة الأمريكية في الحرب ضد تنظيم "داعش". أما تركيا فتُعتَبَر حليفاً أساسياً لحلف شمال الأطلسي (الناتو).
وتعاني إدارة الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب من التخبط. فقد تجاهل الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان مناشدة الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، لتجنب أفعال قد تؤدي إلى تهديد بنشوب صراع بين الجنود الأمريكيين والأتراك، الأمر الذي من شأنه إفساد الحملة العسكرية ضد تنظم "داعش". بيد أن السيد أردوغان تعهّدَ  بإكمال الحملة ومهاجمة مواقع الوحدات في مناطق شرق الفرات حتى الحدود العراقية، وهي المنطقة التي يتواجد فيها 2000 جندي من القوات الأمريكية الخاصة.

اِقرأ المزيد...

ماتياس هايتمان *
في نهاية صيف عام 2017 استطاع الكرد السوريون بقيادة وحدات حماية الشعب(YPG)، وبمساعدة عسكرية من الولايات المتحدة الاميركية، طرد تنظيم "داعش" الإرهابي من عاصمته المزعومة الرقة. وكان الأساس في هذا الانتصار هو التكامل بين هذه الوحدات وقوات سوريا الديمقراطية، وهي تحالف كردي ـ عربي قام لمحاربة "داعش" وطرده من المنطقة، وتلقى تدريبات ميدانية من حولي 2000 عسكري أميركي، جاءوا لإعداد هذه القوات وتأهيلها في المعارك والمواجهات التي سيخوضها ضد الجهاديين.

اِقرأ المزيد...

الفريد هاكنسبيرغر *
صراخ المقاتلين كان يتعالى في الظلام وهم يهتفون " قائدنا إلى الأبد سيدنا محمد". رجال ملتحين، يحملون المدافع الرشاشة، ويرفعون شارات "التوحيد"، ويتوعدون بالقتل. يتوجه هؤلاء المقاتلون المنضوين تحت اسم "الجيش السوري الحر" إلى المناطق الحدودية للمشاركة في الهجوم على منطقة عفرين الكردية. ثمة 5000 مقاتل من التنظيم المذكور يهاجمون، بدعم وإشراف تركي، تلك المنطقة التي تقع في اقصى الشمال الغربي من سوريا.

اِقرأ المزيد...

كيف يمكن إيقاف الحرب بين تركيا والكرد السوريين؟
الكاتبين: جيمس جيفري – ديفيد بولوك
في وقت التزمت فيه واشنطن بالصمت، بدأ حليفان أمريكيان بالاقتتال ضد بعضهما البعض: تركيا والكرد في سوريا. حاول وزير الخارجية الأمريكي، ريكس تيلرسون، مطلع الأسبوع الفائت إجراء حالة توازن رائعة بشأن هذه المَعضِلة، حيث أومأ موافقاً "على مخاوف تركيا الأمنية المشروعة" ولكن أيضاً أشار إلى "مجموعة متعددة الإثنيات من المقاتلين الذين يدافعون عن وطنهم". ما هي السياسة الأمريكية الحقيقة في هذا الملف وكيف يجب أن تكون؟

اِقرأ المزيد...

راينر هرمان *  
الخطاب العسكري التركي يقدم معلومات مضللة حول "النجاحات" المتحققة على جبهة القتال في عفرين. في يوم السبت الماضي أعلن الجيش التركي عن القيام بعملية "غصن الزيتون" بهدف مد السيطرة على مقاطعة عفرين، وإنتزاعها من أيد الكرد السوريين. في يوم الأربعاء، أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، في محاولة منه لرفع المعنويات ونشر الحماس والحميّة، عن تحقيق قوات الجيش التركي المهاجمة والمجموعات المؤيدة لها ل"نجاحات كبيرة"، موضحا بأن التقدم يحدث "خطوة بخطوة" حتى دخول كل مناطق عفرين. كما وهدد أردوغان بعدم الاكتفاء بالبقاء في عفرين، ولكن توسيع العمليات العسكرية والهجوم بإتجاه منبج التي تبعد عدة مئات من الكيلومترات عن عفرين.

اِقرأ المزيد...

مايكل روبين | Washington Examiner

بعد أيام من القصف المدفعي المتواصل، بدأ الجيش التركي عمليته ضد منطقة عفرين الواقعة تحت سيطرة الكرد السوريين منذ هزيمتهم لإرهابيي تنظيم القاعدة وتنظيم "داعش". المسؤولون الأتراك يقولون إنهم يعتزمون إقامة منطقة عازلة بعمق يصل إلى 20 ميل داخل الأراضي السورية. أما الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، فقد ألقى خطاباً لاذعاً، هدّدَ فيه الكرد في تركيا إذا ما تحدثوا بالنيابة عن نظرائهم من الكرد السوريين ووعدهم بنصر "خلال فترة قصيرة جداً".

اِقرأ المزيد...

بنكي حاجو
لم يبق من عمر اردوغان في حكم تركيا الا سنة وسبعين يوما وهي المدة الباقية على خوض تركيا الانتخابات بما فيها انتخاب رئيس الجمهورية والتي ستجري في آذار 2019 .
منذ ما يقرب من سنة وكل استطلاعات الرأي تشير بكل وضوح الى ان اردوغان سوف يخسر الانتخابات ويترك السلطة لتبدأ بعد ذلك المحاسبة لاسيما بعد فتح ملفات الفساد .
اردوغان بالذات يجري استطلاعات الرأي من خلال اجهزته العديدة كذلك هو يتابع وبكل دقة نتائج تلك الاستطلاعات التي تقوم بها شركات موثوقة و متخصصة ومعروفة بمصداقيتها في هذا المجال .

اِقرأ المزيد...

نظراً للتدهور الشديد في مجال الحقوق المدنية والسياسية تحت قيادة الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، فإن لم يعد من الممكن اعتبار تركيا بلداً حراً، حسب تقرير جديد صادر عن مؤسسة معنية بشؤون الحريات في العالم.

اِقرأ المزيد...

 

 

جميع حقوق النشر محفوظة للمركز الكردي للدراسات

اي نشر او نسخ للمقالات والدراسات الخاصة للمركز دون أخذ الاذن يعرض الجهة الناشرة للمسائلة القانونية حسب القوانين الالمانية

 

© NLK 2014

.......................................

info@nl-k.net

http://www.nlka.net